ارشيف أخبار المدرسة

لقاء المدير العام مع صحافة اليرموك طباعة

 

أكد مدير عام المدرسة النموذجية الدكتور عماد الشريفين أن المدرسة  وفي سياق تحفيز معلميها على الإبداع أطلقت في العام الماضي  جائزة المعلم المتميز بدعم من رئاسة الجامعة ، وعليه تمّ تشكيل لجنة للإشراف عليها ضمّت أساتذة من مختلف كليات الجامعة، حيث تمّ الإعلان عن نتائج الجائزة في احتفال مهيب. وأضاف لـ صحافة اليرموك أن الجائزة مستمرة لهذا العام ولكن مع تعديل فئات الترشح للجائزة لتصبح الفئة الأولى لمعلمي الصفوف الثلاثة الأولى التعليم الأساسي والثانية لمعلمي الأنشطة والثالثة لمعلمي المواد الإنسانية والرابعة لمعلمي المواد العلمية.  وشدّد  الشريفين أن نجاح الطالبة ديما خصاونة وحصولها على المرتبة الأولى في الثانوية العامة على مستوى المملكة  هو بمثابة  فخر وإنجاز عظيم يضاف إلى إنجازات المدرسة؛ ففي كل عام يحصل طلبة المدرسة على معدلات مرتفعة في الثانوية العامة وفي العام قبل الماضي حصل 31 طالبا على معدلات فوق التسعين والعام الماضي حصل 32 طالبا على معدلات  فوق التسعين.  وأ وضح أن نتائج المدرسة النموذجية ممتدّة على مرّ السنوات رغم انخفاضها في بعض المراحل، مؤكدا أن  النتائج في آخر عامين كانت مميزة ومختلفة، مشددا على أنها كانت وستبقى الأولى في شمال المملكة، يساعدها على ذلك كادرها المميز المبدع وكذلك طلبتها.  وبيّن الشريفين أن كل هذه النتائج جعلت الإقبال على المدرسة متزايدا  بطريقة غير مسبوقة لدرجة جعلت المدرسة تحتاج لمدرسة أخرى حتى تستوعب العدد الكبير المتقدم لها، مما ترتب عليه  قبول  طلبة وفق القدرة الاستعابية . وأوضح أن  آلية اختيار الطلبة تمّت وفق معايير محددة فقد كانت الأولوية لأبناء العاملين في جامعتي اليرموك والعلوم والتكنولوجيا ثم لأبناء المجتمع المحلي ممن يتقدمون بطلبات للالتحاق فيتمّ ترتيب طلباتهم وفقا للأعلى معدلا. وفيما يخص آلية اختيار معلمي المدرسة بيّن الشريفين أن لرئيس الجامعة بصمة خاصة في هذا الإطار فالتعيين يتمّ على أساس المكافأة الشهرية وعند حاجتنا لمعلمين نقوم بالإعلان عن ذلك ليتمّ بعد ذلك استقبال الطلبات وترتيبها وفقا لمعايير عدة أولها شهادة الثانوية العامة للمتقدم ومعدل البكالوريس والخبرة التي يمتلكها وبعد ذلك يتمّ إجراء مقابلة مع المعلمين وهي أساسية للتأكد من كفاءة المعلمين وقدراتهم .   وقال الشريفين عن النشاطات اللامنهجية المقدمة للطلبة لهذا العام أنها  بدأت مع بداية الفصل ، كاشفا أنها نفذّت لغاية الآن  ما يقارب العشرين نشاطا، كما ويتم  كذلك عقد دورات تدريبية للمعلمين تعزز مهاراتهم. وفي سياق تطوير العمل الإداري كشف الشريفين أنه تمّ إجراء تعديلات على الأنظمة والقوانينن المتصلة بالمدرسة لتصبح أكثر وضوحا أمام الجميع، مبينا أنه  تمّ توضيح الأسس التي يبنى عليها اختيار مدراء المراحل ،  وكذلك مهام مدير المدرسة ومجلس الإدارة تفصيليا.  وتابع تمّ تعديل نظام الإجازة بدون راتب للمعلمين لتصبح لمدة خمس سنوات بدل ثلاث بالإضافة إلى موافقة مجلس الجامعة على نظام رتب المعلمين بما يخص ترقيتهم بحث أصبح المعلم يبدأ برتبة معلم جديد ثم يترقى إلى معلم ثم إلى معلم أول ثم إلى معلم خبير تماما  كنظام الترقية المعمول به  في الجامعة لأعضاء هيئة التدريس. وكشف أنه بموجب هذا النظام بات يتوجب  على المعلم أن يتقدم بمجموعة من الأوراق وأن يحقق عددا من المعايير وهي الخبرة والمؤهل الأكاديمي والتدريب والأداء خلال الأعوام الدراسية حتى تتمّ ترقيته من مرحلة إلى أخرى.  و أكد الشريفين أن المدرسة تعمل حاليا على تطوير موقعها الإلكتروني وإصدار نسخة باللغة الإنجليزية منه بالإضافة إلى تكليف مصور المدرسة وعدد من المعلمين لإعداد فلم وثائقي عنها. ولفت إلى أن من أهم التحديات التي تواجه المدرسة  في الفترة الأخيرة  تعرضها لحملة  حول الزي المدرسي الخاص بطلبتها وأسباب فرضه على الطلبة، حيث تعرضت لها المدرسة وإدارة الجامعة، ومع ذلك للأسف لم تكن وسائل الإعلام التي تناولت القضية منصفة أو موضوعية في هذا الشأن.    و أكد أن المدرسة  النموذجية حالها حال أية مدرسة في العالم لها زيّها الخاص فيها وهو يشكل حماية لطلبتها وهو مقرر بالمدرسة ضمن سلسة الأنظمة والقوانين ويتراوح سعره بين 22 دينارا و35  دينارا مقسمة على أربع أقساط وأنه من الطبيعي أن يستهلك الطالب الزي خلال العام الدراسي الواحد.  وأضاف أن قرار الجامعة فيما يخص الزي المدرسي وإلزام الطلبة به قد نُفّذ و على جميع الطلبة الذين التزم منهم عدد كبير، مبينا أن هدف هذه الحملة هو اغتيال شخصية المدرسة خاصة أن الحملة جاءت بعد إعلان نتائج الثانوية العامة وتميّز طلبتها. وأكد أنه رغم الحملة الأخيرة التي شُنت على المدرسة إلا أن محبي المدرسة و داعميها و مسانديها  كثر من أبناء المجتمع المحلي فأولياء الأمور يعتبرون المدرسة بيتا لأبنائهم و ينعكس ذلك من خلال تفاعلهم مع المدرسة لتقويم سلوك أبنائهم . و أوضح الشريفين أن الأخطاء موجودة كما في أية مدرسة و لكننا دائما نعمل على تصويبها و نقود ركب المدرسة بخطوات مدروسة و واثقة لنصل إلى الإبداع و التميز اللذان هما شعار مدرستنا.

 


 

هاتف فرعي 2991 modelschool@yu.edu.jo